عاجل
Loading...

السبت، 13 يونيو، 2015

الرئيسية تسجيل بيانات رياض الاطفال للمدارس-نتيجة تنسيق رياض الاطفال 2017/2018

تسجيل بيانات رياض الاطفال للمدارس-نتيجة تنسيق رياض الاطفال 2017/2018



ذات صلة


تسجيل بيانات رياض الاطفال للمدارس-نتيجة تنسيق رياض الاطفال 2017/2018

تحديث بتاريخ 30/5/2017
تحديث بتاريخ 30/5/2017
تبدأ وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، فتح باب االتقدم والتسجيل لمرحلة رياض الأطفال بالمدارس الرسمية " التجريبيات سابقا" من 1 يونيو المقبل وحتى 30 من نفس الشهر، وذلك من المواقع الإلكترونية للمديريات التعليمية للعام الدراسى المقبل 2017- 2018.

الشروط للتقدم لمرحلة رياض الأطفال بالمدارس الرسمية:
 احتساب سن الطفل بـ1 أكتوبر المقبل، 
لا يتم التحاق من بلغ سن 6 سنوات أيضا فى 1 أكتوبر. 

وتجرى المديريات التعليمية عقب غلق باب التسجيل تنسيق القبول لمرحلة رياض الأطفال على أن يتم اختيار الطفل الأكبر سنًا حسب الأماكن وعدد الفصول والقاعات المتاحة فى كل مدرسة رسمية.

وتتيح المديريات لولى الأمر 3 رغبات يتم التقدم عليها إلكترونيًا، كما يلتزم كل ولى أمر  بالحيز السكنى والمنطقة التى يقطن فيها، كما يتم التقدم ببطاقة ولى الأمر إلكترونيا على موقع المديريات التعليمية.
---------------
التالى مقال بتاريخ مضى

• يبدأ التسجيل من يوم الإثنين الموافق 1/6/2017 و ينتهى يوم الثلاثاء الموافق 30/6/2017 .

• يتم التسجيل من خلال ولى الامر فقط.
• ضرورة التأكد من إدخال الرقم القومى للطفل بكل دقه حتى يتم حساب سن الطفل الفعلى حتى اول اكتوبر 2017 إلكترونيا.
• الإلتزام بتقسيم القطاعات طبقا للمربع السكنى والمعتمده من سيادة المحافظ.
• الحد الادنى للسن فى رياض الاطفال اربع سنوات حتى 29 يوم 11 شهر 5 سنوات فيما عدا ذلك يتم استبعاد الرقم القومى الذى تم تسجيله.

تسجيل  بيانات رياض الاطفال بالجيزة 
 تسجيل بيانات رياض الاطفال بالاسكندرية 
تسجيل بيانات  محافظة بورسعيد 
تسجيل بيانات رياض الاطفال للمدارس-نتيجة تنسيق رياض الاطفال 2017/2016


احدث المقالات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على موقعنا، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق
بروتوكول نشر التعليقات فى موقعنا
{ مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }
جميع التعليقات يتم مراقبتها قبل نشرها - لن يسمح بأى تعليقات خارجه او دعايا اعلانيه .