عاجل
Loading...

11/13/2014

الرئيسية تعرف على أولوية اختيار المرشحين لـ30 ألف وظيفة معلم 2014 والمؤهليين للقبول

تعرف على أولوية اختيار المرشحين لـ30 ألف وظيفة معلم 2014 والمؤهليين للقبول




ADS

تعرف على أولوية اختيار المرشحين لـ30 ألف وظيفة معلم 2014 والمؤهليين للقبول

تعرف على أولوية اختيار المرشحين لـ30 ألف وظيفة معلم 2014 والمؤهليين للقبول
أولوية اختيار المرشحين لـ30 ألف وظيفة معلم
نشر الموقع الرسمى لوزارة التربيه والتعليم التخصصات التى لها نصيب الاسد فى القبول بوظائف مسابقة الوزاره نظرا للعجز فى تلك التخصصات فسيتم قبول اعداد كبيره بها لسد العجز بخلاف باقى التخصصات فسوف يتم القبول الاعداد الكافيه فقط والمطلوبه من الوزارة..شاهد التفاصيل. اليوم السابع

تعرف على أولوية اختيار المرشحين لـ30 ألف وظيفة معلم 2014 والمؤهليين للقبول

The functions of the Ministry of Education contest
تابعونا لمعرفة كل جديد



ذات صلة

بقلم: فريق عمل مدونة نتائج الامتحانات
موقع ومدونة نتائج الامتحانات ، موقع تعليمى متخصص فى عرض نتائج الامتحانات واخر اخبار التعليم لحظة بلحظة
يمكنك متابعتنا على: فيس بوك | الموقع.

هناك 3 تعليقات:

  1. غير معرف03:18

    6 افراد اختاروهم من كل الف ومش محتاجين لااى واحد يتقدم من الاساس لاان الناس دى موجوده وشغالة كمان وده ممكن بس اللى نقدر نقوله حسبنا الله ونعم الوكيل فى كل المحسوبيات واللى لهم معارف

    ردحذف
  2. غير معرف03:21

    لو لكم ناس فى الوظايف دى اكيد مفيش موافقة على النشر والسبب حسبنا الله ونعم الوكيل

    ردحذف
  3. غير معرف23:03

    الى وزير التعليم اللى بيحصل فى لجان الامتحانات بدمياط ده مهزلة بكل المقاييس لان فيه لجان المراقبين نفسهم بيغششوا الممتحنيين وفى لجان اخرى كان المراقبين بيسمحوا للممتحنيين انهم يساعدوا بعض دا بلاضافة للغش عن طريق الموبايلات والهاند فرى وترجع تقول نزاهة وشفافية الامتحانات والنتائج وان الاولوية للى يجتاز الاختبارات باعلى مجموع درجات لو هو ده المقياس للتعيين يبقى حضرتك بتعين اللى له واسطة فى المقام الاول+الغير كفء +اللى ما يستحقش لقب معلم اجيال+الغشاش--------------دا حضرتك بيساوى اللى نجح بمجهوده باللى نجح بالغش واللى يستحق فعلا بللى ما يستحقش---

    ردحذف

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على موقعنا، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق